نزاع قضائي بين شركة FedEx وبين الحكومة الأمريكية بسبب هواوي

قامت شركة FedEx Express للبريد السريع برفع قضية ضد الحكومة الأمريكية بسبب أن الحكومة تفرض على الشركة مراقبة جميع الطرود الواردة إلى الولايات المتحدة من جميع أنحاء العالم لمراقبة دخول المنتجات الخاصة بالشركات الصينية المحظورة من ضمنهم شركة هواوي، وقد أعلن شركة FedEx Express أن عملية مراقبة الطرود كما تطلب الحكومة الأمريكية أمر صعب جدا إن لم يكن مستحيل وقالت الشركة إنه من المستحيل مراقبة الطرود بشكل يومي لأن تلك العملية شبه مستحيلة فالشركة تتحدث عن طرود يومية تتعدى 15 مليون طرد يتم إرسالهم عبر الشركة بشكل يومي، وقالت الشركة إنها تعتبر غير مسؤولة عن محتويات الطرد في حالة احتوائه على منتجات إحدى الشركات الصينية المحظور ومنهم هواوي.

وعلى الجانب الاخر أعلنت الحكومة الامريكية على لسان المتحدث الرسمي لوزارة التجارة أنهم لم يراجعوا القضية بعد ولكن أمن البلاد يعتبر هو الأولوية الأهم ويجب الدفاع عنه.

وقد أثيرت أزمة كبير بين كل من الصين والولايات المتحدة في الآونة الأخير نتج عن أثرها ان قامت الحكومة الامريكية بحظر عدد من الشركات الصينية وكانت أهمهم هي شركة هواوي الصينية المتخصصة في الاتصالات وتصنيع الهواتف وقد أثيرت ضجة كبيرة في الأسابيع الماضية عندما قامت شركة FedEx Express إرجاع طرد كان يحتوي على هاتف من نوع هواوي بعد أن أرسل من المملكة المتحدة إلى الولايات المتحدة. الى جانب انه سبق وان اتهمت شركة هواوي شركة FedEx Express انها قامت بتسريب وثائق ومحتويات طرود خاصة بالشركة كانت مرسلة من فيتنام الى الصين، وقد ذكر أن الحكومة الصينية قد اعدت قائمة بعدد من الشركات الامريكية لتقوم بعمل حظر لها ردا على الولايات المتحدة.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

10 + إحدى عشر =

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More