ملخص مؤتمر Google I/O 2016

ملخص مؤتمر Google IO 2016 (2)

 

عقدت شركة جوجل اليوم الأربعاء 18-5-2016 مؤتمرها السنوي للمطورين Google I/O الذي تكشف فيه عن جديدها من أخبار ومنتجات لهذا العام، وفيما يلي تغطية لأبرز ماتم الإعلان عنه في إصدار العام 2016 من المؤتمر.

 

– إحصائيات :

خلال كلمته الافتتاحية أعلن المدير التنفيذي لشركة جوجل سوندار بيتشاي عن بعض الإحصائيات كان أبرزها :

  • 200 مليون مستخدم شهري لخدمة الصور Google Photos.
  • 65 مليار عملية تحميل للتطبيقات من متجر تطبيقات جوجل العام الماضي فقط.
  • عدد مستخدمي متصفح كروم تخطى المليار مستخدم.

 

– قصة نجاح سورية :

ربما كانت هذه الفقرة أحد أكثر الفقرات التي حازت على تصفيق الجمهور خلال المؤتمر اليوم حيث عرضت الشركة شريطا مصورا يتضمن عرضا ومقابلة مع مجاهد عقيل وهو مبرمج سوري أنشأ مجموعة تطبيقات وسخرها لخدمة المجتمع هي تطبيقات غربتنا الذي يركز على مساعدة السوريين في المهجر وترجملي لايف لتسهيل التواصل بين العرب والأتراك لغير الناطقين بها.

يذكر أنه كان من المفترض أن يتواجد مجاهد عقيل في المؤتمر بذاته ولكنه لم يتمكن من الحضور بسبب رفض منحه فيزا من الجانب الأمريكي على الرغم من توسط جوجل لدى السفارة من أجل ذلك.

 

– تطبيقات جديدة من جوجل :

  • Google Allo : تطبيق المحادثة من جوجل المفروض أن جوجل تريد من هذا التطبيق أن يكون مكان واتساب.
  • Google Duo : تطبيق مكالمات الفيديو من جوجل ، يقدم فكرة الإتصال بالفيديو وقبل الرد على المكالمة ممكن أن تشاهد فيديو الطرف الآخر فإما أن ترد أو أن تتجاهله.
  • Google Spaces : تطبيق المحادثة للمجموعات فكرته إنشاء مجموعة من قبلك ومشاركتها ومن يملك الرابط يدخل للمجموعة وتشارك بها روابط وصور وغيره.
  • Google Playbook Secrets : تطبيق مساعد للمطورين لصناعة تطبيقات أندرويد ، فكرته كدليل المستخدم لكن للمطورين.
  • Google Play Developer Console : تطبيق يجعل المطورين للتطبيقات يشاهدون بيانات تطبيقاتهم ، سابقا كانت من خلال المتصفح.

 

– أهم المزايا الجديدة لنظام Android N المقبل :

خلال مؤتمر مطوري جوجل السنوي Google I/O 2016، أعلنت جوجل عن أبرز الميزات التي سيتضمنها الإصدار الجديد من النسخة التجريبية لنسخة أندرويد Android N. سنستعرض أبرز التفاصيل الجديدة الخاصة التي أعلنت عنها جوجل في الجلسة الافتتاحية لمؤتمرها السنوي.

  • نسخة تجريبية جديدة من Android N :

عندما قامت جوجل بإطلاق النسخة التجريبية الأولى من Android N قبل عدة أشهر، تحمس الكثير من المتابعين بخصوص النسخة الجديدة، وانتشرت الشائعات حول نية جوجل لإطلاق النسخة النهائية في مؤتمر المطورين الخاص بها.

اليوم، ومع انطلاق فعاليات المؤتمر السنوي، نفت جوجل هذه الشائعات، وأكدت أن النسخة النهائية ستكون في شهر سبتمبر/أيلول المقبل، إلا أنها أعلنت عن نسخة تجريبية جديدة، لتكون الإصدار الثالث لنظام Android N، بعد أن أعلنت سابقا عن الإصدار التجريبي الثاني. قالت جوجل أنها ستقوم بإرسال التحديث الجديد الخاص بالإصدار الثالث ابتداء من اليوم.

  • اسم النسخة الجديدة (شارك بالتسمية) :

أعلنت جوجل أن اسم النسخة المقبلة من نظام أندرويد ستتحدد عبر خيارات المستخدمين، حيث خصصت موقعا إلكترونيا يستطيع المستخدمون عبره وضع الاقتراحات التي يرغبون بها حول اسم النسخة المقبلة من نظام أندرويد. كل ما على المستخدم القيام به هو اختيار اسم يبدأ بحرف N وكتابته ومن ثم النقر على خيار Submit. إن كنتم ترغبون بالمشاركة بتسمية النسخة المقبلة من نظام أندرويد، يمكنكم القيام بذلك عبر الرابط التالي: اضغط هنا.

  • الواجهات والتطبيقات :

أعلنت جوجل عن مجموعة كبيرة من الميزات المتعلقة بالنسخة التجريبية الجديدة من Android N، والتي كنا قد عرفنا بعضها سابقا، وتم إضافة بعضها الآخر أيضا. الميزات التالية هي أبرز الميزات التي كشفت عنها جوجل اليوم فيما يخص واجهات النظام وأداء تطبيقاته :

  1. الرد السريع على الرسائل بشكلٍ مباشر من التنبيهات.
  2. ميزة Split Screen التي تتيح فتح تطبيقين واستخدامهما بنفس الوقت على الشاشة، ومن المفترض أنها الشكل النهائي لميزة تعدد النوافذ Multi-Windows المعلن عنها سابقا.
  3. سرعة عالية لتثبيت التطبيقات، أفضل بـ 75% عن السرعة الحالية، فضلا عن تقليص حجم التطبيقات بنسبة 50%.
  4. تحسين كبير في الأداء خصوصا من ناحية الرسوميات والجرافيكس، وذلك بفضل اعتماد منصة VulKan الجديدة بدلا عن OpenGL.

 

  • التحديث التلقائي لنظام التشغيل :

أعلنت جوجل عن ميزةٍ جديدة اليوم في الإصدار التجريبي الثالث من Android N وهي التحديث التلقائي لنظام التشغيل، والتي تم تسميتها Seamless Update. عبر هذه الميزة الجديدة، سيتم تحديث نظام أندرويد ضمن الخلفية البرمجية Background process وبشكل تلقائي، بدون أن يضطر المستخدم للدخول إلى التطبيقات والولوج لخيار تحديث النظام.

  • وضعية الواقع الافتراضي VR Mode :

كما كان متوقعا سابقا وفقا لعدة تقارير، جلبت جوجل دعم تطبيقات الواقع الافتراضي للنسخة الجديدة من نظام Android N، حيث قامت بإنشاء وضعية جديدة تم تسميتها VR Mode ضمن النظام.

بشكلٍ عام، ستتيح هذه الميزة الجديدة للمطورين صلاحيات وصول أكبر لعتاد الهواتف الذكية، بشكلٍ يسمح لهم باستغلالها بأفضل شكل ممكن من أجل بناء التطبيقات الخاصة بالواقع الافتراضي، والتي تتطلب أداء قويا من شريحة المعالجة ووحدة المعالجة الرسومية، بالإضافة للحساسات المدمجة في الهاتف الذكي.

ستقوم جوجل بالإعلان عن كافة التفاصيل المتعلقة بوضعية الواقع الافتراضي الجديدة خلال جلستها الخاصة بها بتاريخ 19 مايو/أيار، ويمكن متابعة تفاصيل الجلسة من صفحتها على الموقع الرسمي لمؤتمر Google I/O: اضغط هنا.

  • لا داعي لتنصيب التطبيقات بهدف تجريبها (Android Instant Apps) :

أحد أهم المزايا التي أعلنت عنها جوجل اليوم هي ميزة Android Instant Apps، والتي سيستطيع المستخدمون عبرها تجريب التطبيقات قبل تحميلها وتنصيبها على هواتفهم الذكية.

سيكون بإمكان المطورين الآن تخصيص نسخة خاصة من تطبيقاتهم عبر ميزة Android Instant Apps، بحيث ستكون هذه النسخة قابلة للتجريب بشكل كامل من قبل المستخدمين، بدون الحاجة لتنصيبها بشكل دائم على هواتفهم، بما يساهم بتقديم تجربة استخدام أفضل للتطبيقات على هواتف أندرويد.

ستكون هذه الميزة متوفرة على كافة الهواتف الذكية العاملة على نظام أندرويد، والتي تمتلك نسخ أندرويد 4.1 وما فوق، بالإضافة لتفعيل خدمات جوجل بلاي Google Play Services. يمكن للمطورين الاشتراك بهذه الميزة عبر الرابط التالي: اضغط هنا.

 

  • أندرويد وير Android Wear 2.0 :

نظام أندرويد وير هو منصة جوجل الخاصة بالتعامل مع الأجهزة القابلة للارتداء Wearables والساعات الذكية. ما الجديد الذي قدمته جوجل؟

حصل نظام أندرويد وير على عدة تحسينات وإضافات جديدة، بدءا من واجهات المستخدم التي حصلت على تصميم جديد مستوحى من تصميم ماتيريال ديزاين الخاص بجوجل، كما تم تخصيص تطبيقات مستقلة للساعات الذكية، بحيث تعمل هذه التطبيقات بدون الحاجة لأن يكون الهاتف الذكي موجودا مع المستخدم.

أضافت جوجل أيضا واجهات جديدة للساعات، بحيث تستطيع هذه الواجهات عرض المعلومات من أي تطبيق، كما أضافت جوجل إمكانيات كتابة جديدة على نظام أندرويد بحيث يمكن استخدام أسلوب الكتابة المباشر باليد Handwriting.

 

  • أندرويد ستوديو Android Studio 2.2 :

أخيرا، تضمن الإعلان الجديد من جوجل ميزات جديدة لمنصة تطوير التطبيقات الخاصة بها “أندرويد ستوديو” حيث تم الكشف عن النسخة 2.2 منها.

بالنسبة للنسخة الجديدة، تقول جوجل أنها أضافت عددا من التحسينات التي ستساهم بجعل عملية تطوير وتصميم التطبيقات أفضل وأسرع، وذلك بفضل واجهة التصميم الجديدة، وأداء اختبار ملفات APK مع توسيع إمكانيات تحليل الشيفرة البرمجية، وأخيرا تعزيز مترجم Jack Compiler ودعم لغة جافا 8، وتوسيع الدعم للغة ++C.

سيكون هنالك جلسة مخصصة لأهم التطويرات المتعلقة بأدوات تطوير تطبيقات أندرويد، وستقام بتاريخ 19 مايو/أيار بتمام الساعة العاشرة صباحا بتوقيت كاليفورنيا (فرق التوقيت عن المنطقة العربية 8 ساعات في أغلب الدول). يمكنكم متابعة الجلسة عبر صفحتها على الموقع الرسمي للمؤتمر: اضغط هنا.

 

– المساعد الصوتي الجديد Google Home :

مع انطلاق فعاليات مؤتمر Google I/O 2016 أعلنت شركة جوجل عن المساعد الصوتي الجديد الخاص بها Google Home الذي يشبه المساعد الصوتي الخاص بشركة أمازون Amazon Echo.

جهاز Google Home عبارة عن أداة ذكية متصلة بالإنترنت، ومتوافقة مع خدمات جوجل، ويتم استعمالها عبر الأوامر الصوتية. يمكن للمستخدمين أن يطلبوا من جهاز جوجل هوم البحث عن أي شيء يرغبون به، بشكل مشابه تماما لاستخدام Google Now على هواتف الأندرويد أو الحواسيب اللوحية.

أيضا، يمكن ربط الجهاز الجديد مع هواتف الأندرويد، بحيث يستطيع المستخدم مثلا أن يطلب من جهاز Google Home تشغيل مقطوعة موسيقية على الهاتف الذكي، والاتصال بصديق معين.

بشكل مختصر، فإن جهاز جوجل هوم عبارة عن مساعد صوتي ذكي منفصل، يمكن استخدامه لتسهيل وتنظيم حياة المستخدم بشكل أفضل، وهو يعتمد على الاتصال بشبكة Wi-Fi ليكون قادرا على تنفيذ الأمور التي يرغب بها المستخدم.

لم توفر جوجل حاليا الكثير من المعلومات حول مساعدها الصوتي الذكي الجديد، إلا أنها قامت بإطلاق موقع رسمي خاص به (اضغط هنا)، يمكن عبره الاشتراك لمعرفة أهم التفاصيل المتعلقة به، مثل السعر وموعد التوفر الرسمي والخدمات المدعومة وغيرها.

 

– منصة جوجل للواقع الافتراضي Daydream :

أعلنت جوجل أمس خلال مؤتمر Google I/O 2016 عن منصتها الجديدة كليا للواقع الافتراضي Daydream. وهي منصة متكاملة برمجيا وعتاديا للواقع الافتراضي Virtual Reality.

التسريبات السابقة كانت قد تحدثت عن اعتزام جوجل إطلاق نظارة واقع افتراضي جديدة، لكن تبين بأن هذا كان خاطئا، فمنصة Daydream هي أكبر بكثير من مجرد نظارة واقع افتراضي. سنحاول هنا توضيح كل ما يتعلق بالمنصة الجديدة.

  • ما هي Daydream ؟

منصة Daydream هي ما يمثل دخول جوجل الحقيقي والكامل في تكنولوجيا الواقع الافتراضي، وهي ليست شيئا واحدا، بل عبارة عن عدة أشياء تتمثل بالتالي:

1- مجموعة من المعايير الخاصة بالهواتف :

مجموعة من المعايير الخاصة بإنتاج هواتف ذكية مصممة لتقديم أفضل تجربة واقع افتراضي من جميع النواحي: طريقة عرض ومعالجة الصورة، السرعة، الحساسات، الرسوميات، وغير ذلك. ويمكن لأي شركة مصنعة لهواتف أندرويد الذكية اتباع هذه المعايير لإنتاج هاتف متوافق مع Daydream. وقد بدأت بالفعل عدة شركات بالتعاون مع جوجل لإنتاج هواتف داعمة للتقنية هي سامسونج وإتش تي سي وإل جي وشياومي وهواوي وأسوس وزد تي إي وألكاتيل.

2- مجموعة من المعايير الخاصة لإنتاج نظارات الواقع الافتراضي :
مجموعة من المعايير الخاصة بإنتاج نظارات الواقع الافتراضي. هذا يعني بأن جوجل وكي تضمن أفضل تجربة واقع افتراضي ممكنة، فهي مسؤولة أيضا عن الإشراف على نظارات الواقع الافتراضي نفسها. حيث تضع Daydream مجموعة من المعايير التي ينبغي على الشركات الراغبة بصناعة نظارات الواقع الافتراضي اتباعها كي تحصل على الترخيص من جوجل وتكون متوافقة بشكل كامل مع الهواتف الداعمة لنفس التقنية، مما يضمن تقديم أفضل تجربة استخدام وتكامل ممكنين. إضافة إلى النظارة تتضمن المعايير أيضا وجود جهاز صغير للتحكم يمكن استخدامه للتنقل بين الواجهات بشكل أسهل، ويمكن كذلك استخدامه للألعاب بفضل إمكانيات تتبع حركة اليد المزود بها.

3- حزمة تطوير برمجية :
حزمة تطوير برمجية تتيح للمطورين إنتاج التطبيقات الداعمة للواقع الافتراضي Google VR SDK وحزمة خاصة بإنتاج ألعاب الواقع الافتراضي Google VR SDK for Unity.

4- متجر تطبيقات الواقع الافتراضي :

نسخة خاصة من متجر جوجل بلاي مصممة بحد ذاتها كي يتم تصفح المتجر بتقنية الواقع الافتراضي، والمتجر مخصص بالطبع لعرض التطبيقات والألعاب المبنية لـ Daydream.

  • ما الذي يعنيه كل هذا الكلام ؟
  1. هذا يعني أنك إذا كنت مهتما بتقنية الواقع الافتراضي، يجب أن يكون أي هاتف مستقبلي تشتريه متوافقا مع Daydream. علينا انتظار طرح الهواتف المتوافقة، وأتوقع أن تكون الغالبية العظمى (إن لم تكن جميع) الهواتف الرائدة، وخاصة تلك القادمة من شركات كبرى متوافقة مع المنصة خلال الفترة القادمة. 
  2. ستصل إلى الأسواق أيضا نظارات واقع افتراضي، تحمل شعارا على غرار Daydream Certified أو ما شابه، وستكون هذه النظارات من شركات كبيرة، أو حتى من شركات صينية مغمورة، إلا أنها ستقدم جميعا نفس التجربة القياسية المفترضة من Daydream.

     

  3. هذا يعني أيضا أننا سنشهد انفجارا في كمية التطبيقات والألعاب الداعمة لتقنية الواقع الافتراضي، بعد دخول جوجل بقوة ووضعها المعايير لهذا السوق. صحيح أن عددا من الشركات سبقت جوجل إلى الواقع الافتراضي، لكن جوجل مسيطرة بشكل شبه كامل على سوق الهواتف الذكية، ودخولها الآن في مجال الواقع الافتراضي بهذا الشكل، هو حدث ضخم … ضخم جدا، سيغير السوق بأكمله خلال السنوات القليلة القادمة.